مرصد الاستعراض الدوري الشامل

Menu

مارش تستمر بتعزيز العيش المشترك بين أبناء “جبل محسن” و “باب التبانة”

دعت جمعية مارش لحضور مهرجان “باب الذهب”، ومشاهدة التقدم المحرز في شارعي سوريا والمهاجرين، الواقعين في منطقتي باب التبانة وجبل محسن. وذلك يوم الأحد ٢ نيسان ٢٠١٧ في شارعي سوريا والمهاجرين في طرابلس.
المبادرة التي انطلقت مطلع العام الحالي في المنطقتين اللّتين شهدتا أربع سنوات من المعارك المستمرة، جمعت حوالي مئة شاب وصبيّة قاموا بترميم وإعادة إصلاح أكثر من مئة محل من المحلات التجارية المتضررة جراء جولات الاقتتال والمعارك المتتالية.
ويهدف المشروع إلى منح فرص عمل لشباب المنطقتين، وإلى تعزيز الروابط الاجتماعية والانتماء إلى المناطق التي جاؤا منها، كما وإلى إعادة الازدهار إلى المنطقة بكاملها.
“باب الذهب” هو اسم المبادرة التي تبنتها جمعية مارش، لتعيد للمنطقة رونقها وسلامها.

مهرجان “باب الذهب” وهو الاسم الذي أُطلق على المشروع، المدعوم والمموّل من مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، والسفارة البريطانية، والذي سيحضره عدد من السفراء والفعاليات المحلية والدولية على حدٍ سواء، سيٌفتتح في الثاني من نيسان 2017.
إسم “باب الذهب” يعيد إلى الأذهان الاسم القديم للمنطقة خلال أوج عصرها الذهبي. يسعى “باب الذهب” إلى دمج أفراد من المجتمعين في عملٍ مشترك، لتمكينهم من المشاركة الفاعلة في خدمة منطقتهم التي عانت من انقسامات وسنوات من عدم الاستقرار الاجتماعي والاقتصادي، وإنعاش هذين الشارعين التجاريين المهمشيّن. هذه التجربة لا تقتصر على ترميم المحلات المئة، بل هي خطوة انطلاق لمشروعٍ مستدام، وهو استكمال الترميم في الشارع كله.
المبادرة التي تم إطلاقها في أواخر العام 2016، استمرت على مدى أربعة أشهر وستتكلل بافتتاح مهرجان “سوق باب الذهب ” في يومٍ خالٍ من السيارات، سيتخلله عدة برامج وحفلات، بالإضافة إلى عدة نشاطات ثقافية وفنية وسيَعرض فيه سكّان وتُجّار المنطقة منتوجاتهم المحلية، وسيتمكن القادمون من خارج طرابلس من التجوّل في المدينة والتعرّف على باب الذهب.

Categories:   مفكرة

Comments

Sorry, comments are closed for this item.

%d مدونون معجبون بهذه: