مرصد الاستعراض الدوري الشامل

Menu

 

لجنة أهالي المخطوفين والمفقودين تبدي ارتياحها لنتائج اجتماع لجنة الادارة والعدل النيابية

عقدت لجنة الإدارة والعدل صباح اليوم اجتماعها الأول لدرس اقتراح القانون بشأن تشكيل الهيئة الوطنية المستقلة للأشخاص المفقودين والمخفيين قسرياً. وكانت لجنة حقوق الإنسان قد صادقت على الاقتراح المذكور في 2015.
إثر مشاركتها في الاجتماع تبدي لجنة أهالي المخطوفين والمفقودين في لبنان ارتياحها العام وتسجل النقاط التالية:
– الجو الإيجابي الذي ساد الجلسة إن لجهة عدد النواب الحاضرين، وإن لجهة توزّعهم على غالبية الكتل النيابية الممثلة في المجلس النيابي.
– حضور ممثلين عن كل من وزارة الداخلية والبلديات ووزارة العدل، رئيس البعثة الدولية للصليب الأحمر ورئيس الفريق العامل على المفقودين، إضافة إلى ممثلة عن لجنة الأهالي.
– جدّية النقاش لمواد اقتراح القانون لاسيما تلك المتعلقة بتشكيل الهيئة، آلية عملها، صلاحياتها ومصادر تمويلها.
-الإجماع العام على وجوب إقرار تشكيل الهيئة الوطنية المستقلة لإقفال هذا الملف وإنهاء عذابات الأهالي ومعاناتهم.
– تبني اقتراح القانون بالمبدأ على أن يعاد النظر- من قبل السادة النواب غسان مخيبر، زياد القادري وحكمت ديب- ببعض المواد وتعديلها في ضوء الملاحظات التي أبديت، على أن تحدد جلسة لإقرار اقتراح القانون موضوع البحث فور الانتهاء من ذلك.
– اتخاذ قرار بإصدار توصية إلى مجلس الوزراء للمصادقة على البروتوكول المقدّم من البعثة الدولية للصليب الأحمر والمتعلق بجمع وحفظ العيّنات البيولوجية من أهالي المفقودين والمخفيين قسرياً.
مع ارتياحنا العام للخلاصات التي انتهى إليها اجتماع لجنة الإدارة والعدل، ومع تفاؤلنا بهذه الخطوة الإيجابية التي اقترنت بتوقيع الحاضرين على العريضة الوطنية للمفقودين، نأمل من السادة النواب المكلفين إنجاز مهمتهم في مدة لا تتجاوز نهاية الأسبوع القادم ليصار إلى إقرار اقتراح القانون موضوع البحث في الاجتماع المقبل للجنة الإدارة والعدل.

Categories:   أخبار

Comments

Sorry, comments are closed for this item.

%d مدونون معجبون بهذه: