مرصد الاستعراض الدوري الشامل

Menu

حملة “دعم المدافعين عن حقوق الانسان وحرية التعبير” لعام 2017

أعلنت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، مؤسسة “مهارات” و”مركز الخليج لحقوق الإنسان”، بالتعاون مع شبكة “آيفكس”، عن اختيار الحقوقية والصحافية التونسية نزيهة رجيبة لتكون أولى المدافعات عن حقوق الانسان المحتفى بهم ضمن حملة “دعم المدافعين عن حقوق الانسان وحرية التعبير” لعام 2017.

واوضحت المنظمات الحقوقية الثلاث في بيان، ان “الحملة فرصة لتسليط الضوء على مدافعي حقوق الإنسان وحرية التعبير في جميع بلدان المنطقة العربية، من الذين لديهم تجربة حقوقية رائدة وناجحة ومستمرة، ويتسم عملهم بسمات الإبداع والحداثة، وذلك بعدما أدت حملة “سجين الشهر” #حريتهم_حقهم، دورها المنشود والقت الضوء على القضايا التي تتعلق بالسجناء من المدافعين عن حقوق الإنسان في عدد من بلدان المنطقة”.

أضافت: “إن الحملة الجديدة التي تبدأ من شهر شباط 2017، وتدشنها الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، مؤسسة مهارات، ومركز الخليج لحقوق الإنسان بالتعاون مع شبكة ايفكس، هي لاختيار مدافع أو مدافعة عن حقوق الإنسان شهريا، ثم يقام حفل تكريم في العاشر من كانون الأول من كل عام في بيروت، وذلك لتسمية مدافع العام المتميز الذي يتم اختياره من بين المدافعين المحتفى بهم على مدار العام”.

وذكر البيان ان “نزيهة رجيبة مناضلة حقوقية بارزة، وصحافية تونسية شجاعة، وهي من أشرس المعارضين لنظام الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن علي، حيث اختارت أن تكون مع الشباب الذي عارض وآمن بسقوط الطاغية. نشطت في الدفاع عن حقوق الإنسان من خلال عملها في المجلس الوطني للحريات، ومرصد حرية النشر والصحافة والتعبير، كما أسست فرعا تونسيا يمثل نادي القلم الدولي. وقد حصلت على العديد من الجوائز الدولية تقديرا لمواقفها الشجاعة”.

Categories:   أخبار

Comments

Sorry, comments are closed for this item.

%d مدونون معجبون بهذه: